قصص النجاح

نادية رمضان

ناديه رمضان أو كما يطلق عليها أهل المنطقة أم أحمد تعيش في منطقة شبرا منذ أكثر من ٢٠ عاماً وتقوم ببيع الخضروات وبعض منتجات البقالة من خلال محل صغير في نفس منطقة سكنها، منذ مرض زوجها ووفاته تفرغت لتربية ابنها وابنتها ورفضت الزواج مرة أخرى. "كنت بشترى أى حاجة عشان أزود من دخل البيت وعلشان أكبر من مشروعى" أضافت ناديه.

بدأت ناديه في بيع الخضروات وبعض الملابس من خلال فرشة صغيرة في الشارع لكى تساعدها على المعيشة خاصة مع مرض زوجها وأضافت ناديه "كان عندى فرشة صغيرة، بس بعد وفاة زوجى قررت أن أقوم بتأجير محل" تقول ناديه

سمعت ناديه عن لييــد من خلال النشر والترويج وأخذت أول قرض لها عام ٢٠٠٩  من فرع لييــد بشبرا من خلال برنامج الإقراض الفردى دكاني "إشتريت بأول قرض شوية هدوم وخضار" قالت ناديه. ومع تطور القرض وصلت ناديه إلى قرضها السابع  وقامت بشراء خضار من سوق العبور بالجملة وبعض البقالة لبيعها مثل أرز، مكرونة، شاى، صابون و٣٠ كيلو زبدة. وأضافت نادية "لو سوق الخضار نايم ببيع أكتر البقالة أرز، بيض،..."

أضافت ناديه "لولا القرض مكنتش عملت حاجة، القرض غناني عن انى امد إيدى لحد، أنا مبسوطة ومستريحة".

وتحلم ناديه أن تستطيع أن تذهب لأداء العمرة